"توجهت لأخذ اللقاح لكن تم ابلاغي بأنه لا حق لي بتلقيه حاليا"... أسترازينيكا لم يعد متاحا في الوقت الراهن لمن هم دون الـ40؟
"توجهت لأخذ اللقاح لكن تم ابلاغي بأنه لا حق لي بتلقيه حاليا"... أسترازينيكا لم يعد متاحا في الوقت الراهن لمن هم دون الـ40؟

خاص - Wednesday, May 12, 2021 3:12:00 PM

في تاريخ 3-5-2021 تلقت مجموعة كبيرة من الأشخاص في القطاع الاعلامي والتعليمي رسالة نصية من منصة covax التابعة لوزارة الصحة تطلب منهم حجز موعد لتلقي لقاح أسترازينيكا المضاد لكورونا بعد ادراج أسمائهم على المنصة المذكورة.

أما المفارقة في الموضوع فكانت ان الفئة العمرية التي شملتها هذه الرسالة بين الأربعين والثلاثين ومن هم دون الـ30 حتى!

وأثارت الفئة العمرية الأخيرة بلبلة كبيرة خاصة بعد النقاش الحاد الحاصل بين الجهات الصحية المعنية بتحديد أعمار الأشخاص الذين يجب أن يأخذوا لقاح استرازينيكا، وبعد التوصيات في الخارج بعدم اعطائه لمن هم دون الـ30 أو الـ40 أو الـ50 عاما.

هذا السجال خلق اشكالات بين اللجان الصحية في لبنان والتي اختلفت حول الموضوع، الا أن أي بيان رسمي لم يصدر عن وزارة الصحة بتعديلات حول الرسائل النصية أو الفئات العمرية.

ولكن ما حصل مع احدى الزميلات اليوم في مستشفى جبل لبنان لم يكن منطقيا... فالشابة التي فضلت عدم ذكر اسمها، وهي تعمل في مجال الاعلام، حجزت موعدها عبر المنصة وهي في الـ28 من عمرها، وتواصلت مع المستشفى مرتين للتأكد من أنها ستحصل على اللقاح وأن أي تغيير لم يطرأ، وأكدوا لها في المستشفى أن الأمور باقية على حالها حتى الساعة.

وعلى هذا الأساس، توجهت الزميلة صباح اليوم الى المستشفى المذكور لتلقي اللقاح، الا انه وعند وصولها تم ابلاغها بأنها لا تستطيع الحصول على اللقاح لأن عمرها دون الـ30 عاما ولا تملك تقريرا طبيا لاستثنائها.

مصادر في وزارة الصحة أكدت لموقع vdlnews أن الوزارة قررت وقف اعطاء لقاح استرازينيكا لمن هم دون الـ40 عاما لحين الوصول الى نتيجة تقنع وترضي كل الأطراف المعنيين باتخاذ قرار عكس ذلك.

بدورها، مصادر صحية معنية أخرى أشارت، في حديث لموقعنا، الى ان كميات كبيرة من لقاح فايزر ستصل الى لبنان في الشهرين المقبلين، وأنه سيتم التواصل مع كل الأساتذة والصحفيين الذين هم دون الـ30 ولم يتلقوا لقاح استرازينيكا للحصول على لقاح فايزر، الا اذا صدر القرار بان أسترازينيكا متاح لهذه الفئة العمرية فيعود التلقيح به على قدم وساق... اذا على اساس التطورات يبنى على الشيء مقتضاه.

ولكن بعض الأسئلة تطرح نفسها في هذه الحالة لا محال: لماذا لم تصدر وزارة الصحة بيانا تعلن فيه وقف اعطاء لقاح استرازينيكا لمن هم دون الـ40 حاليا حتى الوصول الى قرار صائب؟ وكيف لا يتم الاعلان رسميا وتبليغ من حجز موعدا بالأمر؟

لبنان بلد الخراب والعجائب على كل الأصعدة، وهو حتى في لقاحاته يعيش ناسه "شي بسمنة وشي بزيت" علما أن شعبه لم يعد يملك لا ثمن السمنة ولا ثمن الزيت!

 

مقالات مشابهة

تسجل في النشرة اليومية عبر البريد الالكتروني