عون لبوريل: الأزمة محلية وداخلية والتدقيق الجنائي هو الأساس في مكافحة الفساد عون لبوريل: الأزمة محلية وداخلية والتدقيق الجنائي هو الأساس في مكافحة الفساد
عون لبوريل: الأزمة محلية وداخلية والتدقيق الجنائي هو الأساس في مكافحة الفساد

أخبار البلد - Saturday, June 19, 2021 1:42:00 PM

التقى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الممثل الاعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل، وعرض معه الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان ودور الإتحاد الأوروبي في مساعدته على تجاوزها.

ولفت الرئيس عون خلال لقائه مع بوريل أن الإصلاحات هي المعركة الأساسية التي ستخوضها الحكومة الجديدة فور تذليل العقبات الداخلية والخارجية من أمام تشكيلها.


وقال عون لبوريل: "خصوصية الوضع اللبناني تتطلب مقاربة واقعية وتشاركية وميثاقية في تكوين السلطة التنفيذية".
وطالب عون بوريل باستمرار تقديم المساعدات للبنان لافتاً الى أهمية مساعدة أوروبا في استعادة الأموال المهربة الى الدول الأوروبية".


وشدد عون أمام المسؤول الأوروبي أن "التدقيق المالي الجنائي هو الأساس في مكافحة الفساد الذي تقف وراءه منظومة تضم مسؤولين وسياسيين واقتصاديين ورجال مال وأعمال".
وتابع عون: التدقيق الجنائي هو الخطوة الأولى المطلوبة في المبادرات الإنقاذية وبرامج المساعدات من الدول والهيئات الدولية المعنية".
وأضاف "لبنان يرحب بأي دعم يقدمه الاتحاد الأوروبي لتشكيل الحكومة الجديدة القادرة على إجراء الإصلاحات والمنطلقة من الأصول الدستورية والأعراف والعادات المستندة على أسس الوفاق الوطني".


وختم عون:" موقف لبنان ثابت من ضرورة إعادة النازحين السوريين الى بلادهم خصوصاً بعد استقرار الوضع الأمني في معظم الأراضي السورية لأن لبنان لم يعد قادراً على تحمل تداعيات هذا النزوح على القطاعات كافة

 

مقالات مشابهة

تسجل في النشرة اليومية عبر البريد الالكتروني