مريام سكاف... إقطاعية أم ثورة؟ مريام سكاف... إقطاعية أم ثورة؟
مريام سكاف... إقطاعية أم ثورة؟

خاص - Tuesday, January 25, 2022 7:35:00 PM

واضح جداً حال الضياع التي تعيشها المرشحة الدائمة للانتخابات رغم فشلها مريام سكاف بشأن تحديد موقعها السياسي في الحياة السياسية اللبنانية. فهي أسفت على قرار الرئيس سعد الحريري بتعليق نشاطه السياسي قائلة في تغريدة لها: " لا تستقيم الحياة السياسية في لبنان اذا قرر مكوّن قوي العزلة وتعليق العمل السياسي.

والرئيس سعد الحريري يمثل المكوّن الاقوى داخل الطائفة السنية الكريمة، لن يكون بلدنا بخير، اذا كانت طائفة وازنة خارج نسيجه السياسي، وبعد هذا القرار، نعتقد ان الانتخابات دخلت دائرة الخطر".

فكيف لمن تدعي التحرر من الطبقة الحاكمة وتصف نفسها بأنها ثائرة، التأسف على اعتزال الحريري، الذي يعتبر من أركان السلطة السياسية التي أوصلت البلد إلى الهاوية.

فمحاولة سكاف خلع ثوب الاقطاع بهدف اقناع الثورة أنها في صفوفها لن تنجح، لأنها في أول محطة لها حنت إلى موقعها السلطوي في السلطة المسؤولة عن سقوط الدولة ومؤسساتها، وطبعاً كل ذلك لحسابات إنتخابية بسبب الصوت السني المرجح في دائرتها الانتخابية.

 

مقالات مشابهة

تسجل في النشرة اليومية عبر البريد الالكتروني