نتائج بيروت الثانية تحت مجهر التلاعب: تأخّر متعمّد لاعلان النتائج.. وتبدّل مفاجئ للارقام! نتائج بيروت الثانية تحت مجهر التلاعب: تأخّر متعمّد لاعلان النتائج.. وتبدّل مفاجئ للارقام!
نتائج بيروت الثانية تحت مجهر التلاعب: تأخّر متعمّد لاعلان النتائج.. وتبدّل مفاجئ للارقام!

خاص - Wednesday, May 18, 2022 11:57:00 AM

انتقدت مصادر واسعة الاطلاع ما حصل في فرز النتائج في انتخابات بيروت الثانية، معتبرة ان التزوير والتلاعب الذي حصل ظاهر للعيان.
وفنّدت المصادر ملاحظاتها، فأشارت الى أن أرقام الماكينات الانتخابية كافة كانت تشير قبل ساعات قليلة من صدور النتائج إلى حصول لائحة "بيروت بدها قلب" على حاصلين وكسور تخولها الحصول على 3 مقاعد، وكانت الارقام تشير، بما لا يقبل الشك إلى فوز المرشحة عن المقعد الدرزي على لائحة "بيروت بدها قلب" المحامية زينة منذر إلى جانب مرشح آخر من اللائحة.
الى ذلك كانت الأرقام تشير أيضاً إلى نجاح الوزير السابق المرشح عن المقعد السني على لائحة "بيروت تواجه" خالد قباني بدل المرشح وضاح الصادق.
الّا ان ما حصل هو تبدّل كلّ الارقام بعد تأخّر متعمّد لاعلان النتائج، سمح بحصول تلاعب وتزوير بالأرقام من أجل ضمان نجاح المرشح عن المقعد الدرزي على لائحة "بيروت تواجه" فيصل الصايغ، كرمى لعيون رئيس الحزب الاشتراكي وليد جنبلاط صديق وحليف رئيس مجلس النواب نبيه بري.
ووضعت المصادر ما حصل في عهدة المسؤوليين والمراقبين، مستغربة التسليم بالنتائج بالرغم من كلّ الشوائب وبالرغم من كلّ التلاعب الظاهر في النتائج.

 

مقالات مشابهة

تسجل في النشرة اليومية عبر البريد الالكتروني