دراسة جديدة تكشف تأثير الاضطراب النفسي الشائع على إنجاب الأطفال
دراسة جديدة تكشف تأثير الاضطراب النفسي الشائع على إنجاب الأطفال

مشاهير ومتفرقات - Wednesday, November 30, 2022 8:14:00 AM

روسيا اليوم


أفادت دراسة حديثة، نُشرت في مجلة American Journal of Obstetrics and Gynecology، أن الاكتئاب يرتبط بالفعل بانخفاض احتمالية إنجاب الأطفال بين الرجال والنساء.

وبالاعتماد على بيانات السجل الفنلندي، فحصت الدراسة، التي شملت أكثر من 1.4 مليون مشارك، الارتباطات بين تشخيص الاكتئاب واحتمال إنجاب الأطفال، وعدد الأطفال المولودين بالفعل، والعمر عند الولادة الأولى لجميع الرجال والنساء المولودين في فنلندا بين عامي 1960 و1980.

وتقول الباحثة الرئيسية، كاترينا غولوفينا، من هلسنكي كوليغيوم للدراسات المتقدمة: "إحدى النتائج الرئيسية هي أن الاكتئاب كان مرتبطا بانخفاض احتمالية إنجاب الأطفال وانخفاض عدد الأطفال بين الرجال والنساء. كما تم ربط الاكتئاب أيضا بعمر أقل قليلا عند الولادة الأولى".

الرجال الذين يعانون من اكتئاب خفيف لديهم احتمالية أقل لإنجاب الأطفال

الرجال المصابون بالاكتئاب لديهم احتمالات أقل بنسبة 33% لإنجاب طفل مقارنة بالرجال غير المصابين بالاكتئاب.

وكان لدى النساء المصابات بالاكتئاب احتمالات أقل بنسبة 15% لإنجاب طفل مقارنة بالنساء غير المصابات بالاكتئاب.

وكانت هناك ملاحظة مهمة مفادها أن شدة الاكتئاب كانت مرتبطة باحتمالية إنجاب الأطفال: فبالنسبة للرجال، حتى الاكتئاب الخفيف كان مرتبطا بانخفاض احتمالية إنجاب الأطفال، في حين تم العثور على الرابط بالنسبة للنساء فقط في الاكتئاب الشديد.

الاختلافات الاجتماعية والاقتصادية في الارتباط بين الاكتئاب واحتمال إنجاب الأطفال

بحثت الدراسة كذلك في ما إذا كانت هناك أي اختلافات تعليمية في الارتباط بين الاكتئاب واحتمال إنجاب الأطفال.

وتوضح كاترينا غولوفينا: "بين الرجال والنساء الحاصلين على تعليم ثانوي وعالي، كان الاكتئاب مرتبطا بانخفاض احتمالية إنجاب الأطفال وانخفاض عدد الأطفال. أما بالنسبة للمشاركين الحاصلين على التعليم الأساسي، فلم يتم ملاحظة أي ارتباط بين الرجال، بينما كان الاكتئاب لدى النساء مرتبطا بمعدل أعلى لاحتمال إنجاب الأطفال".

وتعد الوقاية المبكرة من الاكتئاب وعلاجه في الوقت المناسب أمرا بالغ الأهمية.

وتشير النتائج إلى أن الاكتئاب هو أحد العوامل المساهمة في انخفاض احتمالية إنجاب الأطفال، وهذا هو السبب في أهمية الوقاية المبكرة من الاكتئاب وعلاجه في الوقت المناسب.

على سبيل المثال، يمكن إجراء فحص الاكتئاب في الوقت المناسب عن طريق زيادة توافر أخصائيي الصحة العقلية أو يمكن إجراؤه بواسطة أطباء التوليد وأمراض النساء ومقدمي خدمات صحة المرأة. بالنسبة للرجال، ينبغي النظر في شدة الاكتئاب، نظرا لأن اكتئابا معتدلا قد تكون له آثار صحية وسلوكية أكثر سلبية بالنسبة لهم مقارنة بالنساء.



 

<

>

مقالات مشابهة

تسجل في النشرة اليومية عبر البريد الالكتروني