"رندى الضاهر كانت سبباً أساسياً لمغادرتي الـLBCI "... ديما صادق تكشف عن علاقاتها وخلافاتها داخل المؤسسة: برنامج كان يتحضر لي قبل رحيلي "رندى الضاهر كانت سبباً أساسياً لمغادرتي الـLBCI "... ديما صادق تكشف عن علاقاتها وخلافاتها داخل المؤسسة: برنامج كان يتحضر لي قبل رحيلي
"رندى الضاهر كانت سبباً أساسياً لمغادرتي الـLBCI "... ديما صادق تكشف عن علاقاتها وخلافاتها داخل المؤسسة: برنامج كان يتحضر لي قبل رحيلي

خاص - Sunday, June 28, 2020 11:25:00 AM

أكدت الاعلامية ديما صادق ان" لم تؤثر بي منذ البداية التعليقات السلبية بحقي لكنها مزعجة بحق عائلتي ولا أخاف من زيارة قريتي لكنني لن أكون مرتاحة بوضع نفسي والآخر بجوّ من التوتر".

وأوضحت صادق، في حديث لبرنامج "SPOT ON" مع الاعلامي رالف معتوق عبر اذاعة "صوت كل لبنان"، أن" لم أشعر أبداً بأنني سأسكت عن آرائي ونيكول الحجل وجورج غرة رئيس تحرير موقع VDLnews  أصدقائي منذ اليوم الأول لدخولي الـLBCI ولا زلنا أعز الأصدقاء".

وأشارت صادرق الى أن "لم أتقدم الى الأمام يوماً في الـLBCI خلال 8 سنوات ونصف وهذا الأمر منهك نفسياً وهذا ليس انتقاداً للمحطة".

وكشفت أن "قبل رحيلي من الـLBCI كان هناك برنامجا يتحضر لي وكان لدي طموح أن يكون لدي برنامجاً سياسياً"، معتبرة أن "برنامج "عشرين ثلاثين" مع ألبير كوستانيان كان أفضل ما حصل على الشاشة اللبنانية مؤخراً خصوصاً مع اعداد الاعلامية ريما عساف بمهنيتها وحرفيتها".

ولفتت صادق ان "المشكلة مع الزميلة ندى اندراوس بدأت بتغريدة لم تكن جميلة بحق الزمالة وضعتها على حسابي الخاص على تويتر وتوقفت من بعدها عن الهواء ولا تواصل بيننا اليوم ولا زلت على تواصل مع رئيس مجلس ادارة المؤسسة اللبنانية للارسال بيار الضاهر، وما حصل بيننا كان تضارباً في المصالح".

كما كشفت صادق أن "هناك خلاف بيني وبين رندى الضاهر زوجة بيار الضاهر وهي كانت سبباً أساسياً لمغادرتي الـLBCI وعلاقتها مع موظفيها اقطاعية وهي لا تتردد باهانة العمال ولا تعلم أن لهم حقوقا، وتعاملها معي بعد حادثة الرينغ كان غير مقبول وتواصلي كان منذ البداية مع بيار الضاهر".

وشددت صادق على أن "ليس طموحي الترشح للانتخابات النيابية ولست على تواصل مع النائبة بولا يعقوبيان لأننا لا نجتمع على العديد من النقاط الأساسية وحصل بيننا اصطدام على توجهات مختلفة".

كذلك، أشارت صادق الى أن "عماد بزي هو من أوقف لي داتا هاتفي المسروق على الرينغ بالتعاون مع سلوم دحداح  وبرنامجي Restart لن يكون الوحيد عبر مواقع التواصل وهو برنامج شهري وضيفي المقبل سيكون سليمان فرنجية وباسيل لن يكون ضيفي لأنه يرفض الأمر".

وقالت: "لا أعتبر أنني تماديت مع باسيل عبر تويتر لأنه لا يمكن التمادي مع انسان عنصري ولست ضد الشتيمة".

وأضافت صادق "لطالما انتقدت جميع الأطراف السياسية وما قيل عن ان خلافي مع باسيل مبني على اسباب شخصية بسبب عدم تعيين زوجي قنصلاً في الدولة المقيم فيها هو مجرد اشاعات للتصويب نحوي ومهاجمتي ولا أصدقاء لدي في عالم السياسة الا مع نائبين عونيين وناب من حركة أمل".

وأكدت صادق أن "لدي ثقة بالقضاء وأملنا يجب أن يبقى في القضاء ولا خلافات لدي الا مع الطبقة السياسية".

 

 

مقالات مشابهة

تسجل في النشرة اليومية عبر البريد الالكتروني