فيروز.. هذا الصوت وحده الله يعرف مواقيت خَلقه ومواعيدَ تَخَلّده! فيروز.. هذا الصوت وحده الله يعرف مواقيت خَلقه ومواعيدَ تَخَلّده!
فيروز.. هذا الصوت وحده الله يعرف مواقيت خَلقه ومواعيدَ تَخَلّده!

خاص - Saturday, May 23, 2020 1:18:00 PM

الاعلاميّ بسّام برّاك

وهلِ الحياةُ تمتلئ حياةً إذا لم يُضئ صوتُ فيروز الطريق للشمس ولم يُوقد قنديلَ صداه لفضّة القمر؟!
إتّكلوا على الله،
فلكثرة ما أنشدت فيروز ربّنا ورنّمت ميلادَه وقيامتَه يريدها في معابده شجوًا... ولجمال ما غنّت الوطن وسَمَت بجباله أكثر ووشّحت بحارَه اعتذابا يَوَدّها في أرضه حارسة.. ولأن الله يشاء أن يخفّف عن المتألمين وجعًا وأن يعزّي لدى المحبين افتراقًا يبقيها بيننا رسولة...
فلا تنشغلوا بحياكة النهاية لصوت فيروز... لأن الله حين كتب له البداية كتبه في"اليوم الثامن" من أيام الخلق، وحينها استراح... وما أوجده الله في أيامه "الثمانية الأولى" لا فناء له ولا نهاية له..

 

مقالات مشابهة

تسجل في النشرة اليومية عبر البريد الالكتروني